ثمن بطريرك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل الأول ساكو دور أمانة بغداد في احياء احتفالات الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية .

وذكرت مديرية العلاقات والإعلام ان  وفداً من الطائفة المسيحية برئاسة بطريرك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل الأول ساكو نظموا احتفالية في مدينة ألعاب الزوراء قرب شجرة الميلاد في اطار الاحتفالات بعيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية عبر طقوس وتراتيل دينية تضمنت ايقاد الشموع وقرع الأجراس  .

واضافت ان  البطريرك أعرب عن شكره وتقديره لأمانة بغداد وشركة ألعاب الزوراء لدورها في إحياء أعياد الميلاد عبر إقامة عدد من الفعاليات منها نصب أكبر شجرة ميلاد وعدد من الدمى والشخصيات ونشرات الزينة وسط أجواء من البهجة بإحتفالات المواطنين بجميع الاطياف بهذه المناسبة السعيدة  .

وأشارت الى ان  البطريرك دعا الى نصرة القوات الامنية والقضاء على الارهاب في العراق متمنياً ان يعم السلام العراق والعالم وان تكون هذه المناسبة رسالة محبة لجميع العراقيين   .

ويذكر ان أمانة بغداد اعدت خطة لإستقبال العوائل البغدادية في مرافقها الترفيهية خلال أيام اعياد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية متضمنة تهيئة عشرات الألعاب ونصب أشجار الميلاد ونشرات الزينة وتهيئة الألعاب النارية لإطلاقها خلال المناسبة  .