أكدت امانة بغداد إتخاذها اجراءات مشددة لمنع عمليات تجريف الاراضي الزراعية وتحويلها لمجمعات سكنية عشوائية مطالبة الوزارات والجهات الاخرى المعنية بالتعاون معها وعدم السماح بالتجاوز على الاراضي التابعة لها .  

وذكرت مديرية العلاقات والإعلام ان  أمانة بغداد حريصة كل الحرص على منع اي حالة تجريف للبساتين والاراضي الزراعية وقد دخلت في مشكلات قانونية وتحديات مباشرة مع المخالفين  .

واضافت ان  ما يجري الان من حالات تجريف يحتاج الى مزيد من التعاون من قبل الوزارات المعنية التي تعود لها بعض البساتين والاراضي الزراعية المعرضة للتجاوز عبر تأمين الحماية لها من خلال التنسيق والتعاون مع القوات الامنية الماسكة للارض لمنع اي تجاوز قد يحصل على تلك الاراضي  .

كما دعت أمانة بغداد القوات الامنية بأن يكون لها دور حازم وشديد في متابعة الجماعات التي تعمل على تجريف الاراضي الزراعية والاراضي التابعة للدولة ومساندة الملاكات الخدمية في جهودها الرامية إلى تعزيز الواقع الخدمي والحفاظ على التصميم والنسيج العمراني للعاصمة بغداد والحد من عمليات التجاوز على الشوارع والساحات والفضاءات الخالية